شعر فصحى

سامية خلف الله

نص جنازة
ها انا اعاود كتابة اسم في العدم
لم امش في جنازتك
فالنساء تحرسن البكاء
والرجال يشيعونك الى حفرة
لم ارها …….
بكيتك مرتين
مرة ….لاني لا اعلم
اكنت مازلت تحلم
ما كنت تريد ان تفعل…؟
ربما كنت ستطعم ذاك العصفور
الذي انقطع عن الزقزقة في جنازتك
او ربما ستسقي كلبك
الذي ما نبح يوم نومك الابدي
او ربما كنت تفكر في التمشي
ما ان يفتح الربيع ابوابه لورد حديقتك
او ربما نسيت ان تقول احبك
لزهرتك المفضلة في الغربة
او ربما ان تنهر ابنك…
نسي ان يحضر فاكهتك
بكيت مرتين …..
لشهادتي على يوم شبيه
لا ادري …
بعد موجة عن شاطئها
او ربما بعد ….غد عن ايام اخرى
او قمر عن نجمة
بكيت مرتين
ليوم شبيه للغريبة
في مدينة لم تحتضنها
في ايام لم تسعفها محارة بحر
هي الابعد.. عن يدها
لترجعها لامواج بحرها
بكيت بحرقة في جنازتي اللاحقة
يوما ما……

Show More

Related Articles

Leave a Reply

Check Also

Close
Close